[google05f5c7d94ac18bb8.html]
آخر الأخبار

راس غارب والقصير خارج منازلهم ولم يرجعوا الا بعدم التقسيم محافظتهم

البحر الاحمر

كتب محمد جمال عبد القادر وشروق عرفة

10645095_564933536939444_3591646480631540896_n

شهدت مدينتي القصير ورأس غارب بمحافظة البحر الأحمر، مساء أمس، مسيرة حاشدة بالأولى وسلاسل بشرية في المدينة الثانية لرفض قرار
ترسيم المحافظات الجديد، وتقسيم البحر الاحمر وتوزيع مدنها على محافظات الصعيد،”القصير إلى قنا، ورأس غارب إلى المنيا”.
 لرفض قرار ترسيم المحافظات الجديد، وتقسيم البحر الأحمر وتوزيع مدنها على محافظات الصعيد،”القصير إلى قنا، ورأس غارب إلى المنيا”. ورفع المشاركون، لافتة كبيرة مكتوب عليها “إنقاذ هوية و تاريخ لا لتقسيم البحر الأحمر”، و رفعت السيدات المشاركات لافتات تندد بالتقسيم
يقول احد اهالى القصير، أن من خطط لمشروع التقسيم لم يضع في اعتباره مصلحة أهالي محافظة البحر الأحمر والتي كانت مساحتها في السابق 5/1 مساحة مصر ولكن المسئولين على مر العصور أخذوا في تفتيتها، حتى تم ضم منطقة “اللقيطة” إلى محافظة قنا في عهد اللواء عادل لبيب آنذاك وتحولت إلى “خرابة” –على حد قوله-. وناشد “شريف” الرئيس عبد الفتاح السيسي قائلأ ” زى ما وقفنا معاك وانتخبناك وأيدناك لازم تنظر لأهالي مدينة القصير بإحترام”.

 

 

 

نبذة عن الكاتب

كاتب صحفي - مدير التحرير التنفيذي بجريدة صوت مصر الحرة - مدير تحرير جريدة مصر الآن - الأمين العام المساعد لاتحاد الإعلاميين العرب - عضو الاتحاد العربي للصحفيين الشبان - عضو النقابة العامة للعاملين بالصحافة والطباعة والإعلام - عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للإعلام والثقافة ورئيس لجنة الاتصالات الخارجية .

مقالات ذات صله

google-site-verification: google05f5c7d94ac18bb8.html

Powered by www.worldforhost.net