آخر الأخبار

«أبوزيد» يمنع التعامل مع اتحاد الكرة ويرفض اعتماد عقد «غريب»

 الجمعة٢٩/ ١١/ ٢٠١٣

 كتب/سامر ابراهيمتنزيل (1)

حدد اتحاد الكرة ١٠٠ ألف جنيه راتبا شهريا لشوقى غريب، المدير الفنى للمنتخب الوطنى الأول لكرة القدم، بزيادة ٥٠ ألف جنيه عن الراتب الذى كان يتقاضاه خلال تدريب الإسماعيلى، كما حدد ٨٠ ألف جنيه راتبا لحسام البدرى فى حالة موافقته على تدريب الأوليمبى، وكشف مصدر مسؤول داخل المجلس «رفض ذكر اسمه» عن وجود خلاف بين الأعضاء حول الموعد الذى سيبدأ منه صرف رواتب الجهاز الفنى الجديد، مشيراً إلى أن البعض يعترض بشدة على صرف الرواتب قبل شهر مارس المقبل، على اعتبار أن المنتخب ليس لديه أى ارتباطات، فيما قرر طاهر أبوزيد وزير الرياضة عدم التعامل مع جمال علام رئيس اتحاد الكرة، بعد تأكده من أنه لا يدير الجبلاية، وأن هانى أبوريدة عضو المكتب التنفيذى للاتحاد الدولى لكرة القدم هو الذى يتحكم فى جميع الأمور بالاتحاد، وأوضح مصدر مطلع أن وزارة الرياضة لن تعتمد تعاقد شوقى غريب مع اتحاد الكرة قبل صدور الحكم فى الدعوى القضائية يوم ١٤ يناير المقبل والتى ستحسم مصير المجلس الحالى، وفى السياق ذاته يحسم غدا «السبت» حسام البدرى المدير الفنى لأهلى طرابلس الليبى قراره النهائى بشأن قبول مهمة تدريب المنتخب الأوليمبى من عدمه،

واشترط البدرى أن يشكل الجهاز المعاون بنفسه دون تدخل من أى عضو بالمجلس، مشيراً إلى أن أسامة عرابى هو أقرب المرشحين لمنصب المدرب العام، ويفاضل بين أحمد ناجى وطارق سليمان لتدريب حراس المرمى، وقال إنه سيصل من ليبيا غدا «السبت» وسيجتمع مع حماده المصرى عضو المجلس لإبلاغه بالقرار النهائى. وانتقد جمال علام رئيس اتحاد الكرة، محمود الشامى عضو مجلس الإدارة بسبب تغيبه عن اجتماع المجلس أمس الأول فى مشروع الهدف لاختيار المدير الفنى الجديد للمنتخب الوطنى، وقال «علام» فى تصريح خاص لـ«المصرى اليوم»: إن الشامى سافر إلى لبنان اعتراضا منه على قرار تعيين شوقى غريب مديرا فنيا للمنتخب الوطنى واتهمه بمحاولة لعب دور البطولة، وأشار إلى أنه كان يعترض على مناقشة اختيار المدير الفنى خلال الاجتماع بسبب رفض تعيين شوقى غريب، وأضاف كان يجب أن يحضر لتسجيل اعتراضه.

بينما كشف أحد أعضاء المجلس «رفض ذكر اسمه» أن جمال علام وإيهاب لهيطة منحا صوتيهما لطلعت يوسف، المدير الفنى للاتحاد السكندرى، لتولى مهمة المنتخب الأوليمبى، وقال إن هانى أبوريدة هو الذى أمر بتعيين شوقى غريب، وأن الجميع انصاع له باستثناء حمادة المصرى الذى كان يفضل إسناد المهمة لحسن شحاتة. وتابع: المفاجأة التى شهدها الاجتماع تمثلت فى قيام حسن فريد نائب الرئيس بترشيح شوقى غريب، وانصياعه لرغبة هانى أبوريدة، وتابع: اختيار شوقى غريب مديرا فنيا يظهر حالة الارتباك التى تعيشها الجبلاية منذ فترة طويلة. من جهة أخرى، اعترض عدد من الأندية على تولى جمال علام، رئيس اتحاد الكرة، منصب رئيس لجنة البث الفضائى، وفى مقدمتهم الإسماعيلى والاتحاد السكندرى والمصرى البورسعيدى، لمخالفته لائحة النظام الأساسى للاتحاد، والتى تعطى لجنة الأندية حق تسويق مباريات الدورى، ومنح الاتحاد نسبة ١٥ % فقط من قيمة البطولة وفقاً للمادة ٦٢، وأكدت الأندية أن جمال علام أصبح خصماً وحكماً فى نفس الوقت وهو ما يخالف مبدأ تعارض المصالح الذى تدعو إليه لجنة الأندية. ووفقاً لمصدر داخل الاتحاد، فإن المادة ٥٨ من لائحة النظام الأساسى تعطى جمال علام الحق فى تشكيل لجنة بث استشارية داخل الاتحاد وليست إدارية للبطولات التى يملكها الاتحاد وحده مثل كأس مصر وبطولة السوبر، وليس لها أى علاقة بلجنة البث الفضائى المنبثقة من لجنة الأندية. وأضاف المصدر أن علام نجح فى إقناع الأندية بأحقيته فى رئاسة لجنة البث التابعة للجنة الأندية لفرض سيطرة الاتحاد على الأموال التى تتلقاها الأندية مقابل نقل الدورى، وأضاف أن علام ليس ذى صفة داخل اللجنة كونها لجنة مستقلة تشرف عليها الجمعية العمومية للاتحاد، ولا سلطان لمجلس الإدارة عليها سوى اعتماد قراراتها مثل لجنتى التظلمات والطعون الانتخابية، وكشف أن سمير زاهر رئيس الاتحاد السابق رأس لجنة البث التابعة للاتحاد وفقاً للائحة الاتحاد قبل تعديلها وإنشاء لجنة الأندية، وأن هذه اللجنة لم يكن لها اختصاصات فى عهده سوى الأمور الاستشارية ولم يكن لها دخل فى بيع المباريات من قريب أو بعيد. من جانبه، أكد محمد أبوالسعود رئيس النادى الإسماعيلى أنه سيتقدم بشكوى إلى وزارة الرياضة لوقف قرار تعيين جمال علام رئيساً للجنة البث بالمخالفة للائحة، وأضاف أبوالسعود أنه قاطع اجتماعات اللجنة بعدما تأكد من وجود مؤمرات تحاك ضد الأندية من قبل اتحاد الكرة وأن المسألة أصبحت حرباً بين أفراد ة دون النظر للأضرار التى تلحق بالأندية نتيجة تولى أشخاص عديمى الكفاءة المسؤولية، وأضاف أبوالسعود أن النادى أبلغ لجنة الأندية رسمياً انسحابه من لجنة البث اعتراضاً على قرار تعيين جمال علام رئيسا لها. وكشف أبو السعود عن قيام اتحاد الكرة بالاستيلاء على أموال الأندية من عائد البث، وقال إن إجمالى مستحقات الأندية لدى الاتحاد من صافى المبالغ التى قام المجلس الإدارة الحالى بتحصيلها بلغ ٤ ملايين جنيه تقريباً ويرفض اتحاد الكرة سدادها.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: